banner

الإيـدز... مؤامـــرة من الصمــــت

SHARE:

الإيـدز... مؤامـــرة من الصمــــت By Neville Hodgkinson The Sunday Times (London) 3 April 1994 الجميع يعلم أن فيروس نقصان الم...

الإيـدز... مؤامـــرة من الصمــــت

الإيـدز... مؤامـــرة من الصمــــت


By Neville Hodgkinson
The Sunday Times (London) 3 April 1994
الجميع يعلم أن فيروس نقصان المناعة HIV هو المسبب لمرض الإيدز AIDS، "لربما ما عدا شخصين"، كما صرّح الدكتور روبرت غالو، العالم في الحكومة الأميركية الذي قد روّج وسوّق للـ HIV بمهارة في العالم منذ عشرة سنين...
ويقول: "بدون أدنى شك، اطرح الأمر على خمسة آلاف عالِم وسيعطونك نفس الجواب"

إن أغلب الأطباء والممرضات والمعلمين في مجال الصحة وغيرهم يتفقون على الأسباب الرئيسية للإيدز... وهذا ما تم تلقينهم إياه من قبل المجتمع العلمي العام: أنه حتى التشكيك بصحة مبدأ HIV يظهر نقصاً عقلياً وأخلاقياً.... وعلى العلماء أيضاً أن يكونوا حذرين لكي لا يسببوا الضرر والإخفاق للحملة المُسماة "فيروس نقصان المناعةHIV" التي تحمل في طياتها آلاف الوظائف والسمعات الحسنة ومصادر التمويل الضخمة...

بالرغم من هذا الضغط، هنالك شبكة في نمو متزايد من "المعارضين" الأشداء تم تأسيسها حول العالم في السنتين الماضيتين، وهؤلاء لا يتحدّون فرضية HIV فحسب، بل إنهم قد قاموا "علناً" بنشر آرائهم وأبحاثهم... لكن لا تسألني لماذا لم نسمع بها نحن العرب... الجواب معروف...
لن يضعوا لك مثل هذا الخبر في المحطات الفضائحية أو في المجلات الفنننية... وطبعاً لا وقت لدينا للقراءة......

لقد قام أكثر من 450 شخص بوضع أسمائهم في رسالة تُطالب بمراجعة النظرة التقليدية، مجادلين بأن نظرية HIV في أفضل الأحوال غير مثبتة، وفي أسوء الأحوال مشكوك بها ومُلفقة...
تحتوي المجموعة على أكثر من 70 من الحاصلين على شهادة الدكتوراة وأعداداً كبيرة من الاطباء المتخصصين والأخصائيين في الصحة والعلماء، بالإضافة إلى مرضى إيدز ونشطاء آخرون أمضوا سنوات في العمل مع أكثر الحالات المعانية من هذا الوباء.. أغلب الأسماء أميركية، لكن القائمة تغطي 23 بلداً.

هذه "المعارضة" هي جزء بسيط من حركة الوعي العالمي، وهذه المقالة مكتوبة منذ 1994...
يثور حول العالم الآن نقاش حاد حول سبب الإيدز، في عدة مؤتمرات تبرز طرق تفكير بديلة حول هذا المرض. وآخر هذه المؤتمرات تم عقدها في بولوغنا ،إيطاليا، هذا الشهر.

قام البروفسور بيتر دوسبيرغ بوضع الجذور والاعتبارات النظرية للتحدّي، وهو أحد العلماء البارزين في علم الفيروسات. لكن الذي دعم التحدي وقوّاه هو فشل أبحاث الإيدز المتكرر، حتى بعد 10 سنوات من العمل على إظهار كيف يمكن للفيروس HIV أن يسبب الضرر المنسوب إليه.

ادّعى "غالو" أنه قد أوضح كيف يقوم الفيروس بإضعاف الضحايا وجعلهم معرضين للأمراض المُعدية عن طريق القتل المباشر لخلايا جهاز المناعة، ولكن فيما بعد اتضح أن هذا الادعاء خاطئ.
شيء آخر عصف بوجهة النظر الطبية التقليدية، هو الفشل في إظهار أي منفعة مستمرة للأدوية المضادة للـ HIV، هذه الأدوية القاتلة العالية السمية والباهظة الثمن...

هناك موضوع ثالث هو أن الرابط بين HIV والإيدز، أقل بكثير مما كان معتقداً، وأن HIV ليس "حُكماً بالموت" كما قد أُعطي لكثير من الناس المشخّصين كـ HIV+ إيجابي...!

لقد انهارت جميع التنبؤات الجهنمية حول انتشار HIV عندما أُعلن عن انتشار: {ثلاثة ملايين حالة إيجابية HIV+ في بريطانيا بحلول عام 1990 طبقاً لتوقعات 1985، لكن العدد الحالي المتراكم منذ 10 سنوات إلى يومنا هذا (1994) هو 21,000 فقط!} هذا الانهيار أصبح ظاهراً في معظم الدول أيضاً باستخدام برامج الاختبار الدقيقة.

حتى أن اختبار HIV أصلاً مرفوض وخالي من الصحة... ولم يكن هناك أي رد منطقي على كلام العلماء الذين عارضوا وقالوا بأن الاختبار لم يُقيّم بصورة صحيحة على الإطلاق، وأن تلك القيم الإيجابية الزائفة ضمن النتائج هي قاعدة متكررة لا استثناء...
وبهذا ظهرت أزمة قد تكون أكبر الأزمات التي تواجه المجتمع العلمي الحديث.

إن أكثر ما يدعو للمحاسبة والرقابة، عندما نلتزم بمنهاج الشفافية والاعتراف بالأخطاء، أن أغلب الأطباء والعلماء غير معتادين على جدال ونقاشات المعارضين المفصّلة، لأن الصحف والمجلات العلمية والطبية الرائدة ترفض نشرها...
بالرغم من أهمية القضية يبدو أن محرري المجلات والمستشارين يبرّرون كما قال "غالو" الغول: بما أن "كل الناس" يوافقون على أن HIV هو مسبب الإيدز، فأي شخص يقول شيئاً مخالفاً لهذا هو شخص غير منطقي ومنحرف وشاذ أخلاقياً...
ويناقشون فيما بينهم: المعارضون خطرون، لأنه إذا شك الناس بدور HIV في الإيدز فقد يصبحون غير مكترثين بالتحذيرات التي تدعو إلى ضرورة تغيير العادات الجنسية.

جون مادوكس، محرر جريدة “Nature” العلمية كان يحاول بشدة أن يمنع هذه الرسالة من نشر أي دليل يُظهر أن الفيروس من الممكن ألا يكون سبب الإيدز، وأن الإيدز قد لا يكون وباءاً يُعرّض الجميع للخطر...
وهناك منشورات أخرى عامة وتخصصية، تبعت نفس الخط...
وقد وضعت مجلة “New Scientist” تحت العنوان العريض: (الـ HIV : أبعد من أي شك منطقي) أعلنت أنه على الرغم من "الجبل الهائل من الدلائل العلمية" التي تظهر أن فيروس HIV يسبب الإيدز فعلياً، لكن "عدداً ضئيلاً من الصحافيين والعلماء المعارضين يواصلون التشكيك في العلاقة بينهما"......
إن هذا "الجبل من الدلائل" هو جبل من الهَبل والافتراء!... هذه الدلائل لم تكن موجودة على الإطلاق، واتفاق الرأي حول نظرية الـ HIV ينهار حالياً...

يعترف "مادوكسس" بأن الإخفاق في إيجاد آلية توضح كيف يسبب HIV المرض، قد كان "خيبة أمل عميقة لمجتمع البحوث"، وأن الدليل الوحيد الذي يوحي بأن الفيروس له علاقة وبائية بين تشخيص HIV+ وتشخيص الإصابة بالإيدز هو "حتمياً يبدو متوقفاً على الظروف وليس قاعدة عامة"...

إن الموقّعين على رسالة إعادة النظر يتفقون على ضرورة تغيير التوجّه الحالي، ولكنهم يختلفون في درجة رفض نظرية الـ HIV. بعضهم مثل الدكتور تشارلز توماس، عالم البيولوجيا الجزيئية وبروفسور سابق في قسم الكيمياء الحيوية في جامعة هارفارد، يقول:
"إن كل ما قيل سابقاً هراء ليس له أساس من الصحة، وأن عقيدة (الفيروس HIV يسبب الإيدز) تُمثل أكبر وأخطر احتيال أخلاقي مدمّر يُرتكب في حق الفتية والفتيات في العالم الغربي"...

شخص آخر بنفس الجرأة والصراحة، فيليب جونسون، بروفسور كبير في القانون في جامعة كاليفورنيا-بيركلي، وبروفيسور سابق في جامعة كوليج لندن، يقول:
"لا يحتاج المرء لأن يكون عالماً متخصصاً لكي يكشف مهمة بحث فاسدة أو مؤسسة علمية تشوّه الحقائق لكي تروّج أيديولوجية معيّنة وتزيد من مصادر تمويلها..!
تلك المؤسسة تستمر بالتلاعب بالإحصائيات وتشويه عرض الوقائع، لإبقاء الجمهور مقتنعاً بأن وباءً فيروسياً شاملاً سيأتي في وقت ما، في حين أن الحقائق على خلاف هذا..."

ومن بين الآخرين، كالدكتور لورنس برادفورد، بروفيسور علم الأحياء في أتشيسون-كانساس، والدكتور روجر كنينغهام، عالم الأحياء الدقيقة ومدير مركز علم المناعة في جامعة State University of New York at Buffalo، يعتقدون أن الفيروس قد يكون عاملاً من بين عدة عوامل، لكن المحافظة على إعادة تقييم غير متحيّز أمر ضروري جداً...
وكما يقول كنينغهام: "لسوء الحظ، يبدو أن (مؤسسة للإيدز) قد تشكلت، وهي دائماً تثبط عزم التحديات المضادة لعقيدة فيروس الإيدز من ناحية، ومن ناحية ثانية تشدد مراراً على إتباع أفكار مشوهة"...

كما أدرج "برادفورد" كلاً من استخدام الأدوية، الإصابة المتكررة بالأمراض المُعدية، التعرض لمنتجات الدم، تعرض المستقيم للسائل المنوي (في الشذوذ الجنسي)، وظاهرة المناعة الذاتية التي يصبح فيها جهاز المناعة مشوشاً جداً لدرجة أنه يبدأ بتدمير ذاته، كل هذه العوامل تتفاعل فيما بينها مؤدية في النهاية إلى الإيدز...
العديد من الموقّعين الآخرين يحملون وجهة نظر مماثلة...

البروفسور آرثر غوتليب، رئيس علم الأحياء الدقيقة وعلم المناعة في المدرسة الطبية-جامعة تولان-نيو أورليانز، يرى أن الـ HIV يستطيع أن يعطل جهاز المناعة، لكنه يضيف عدة عوامل مرافقة تتضمن سوء التغذية كأمور هامة لحدوث الإيدز.

الدكتور ستيڤ جوناس، بروفيسور الطب الوقائي، State University of New York at Stony Brook، يقول أن الدلائل تتراكم بسرعة حالياً على أن النظرية الأولى للـ HIV كمسبب وحيد للإيدز ليست صحيحة. ويعتقد أن الفيروس يلعب دوراً في معظم الحالات لكنه "لوحده، غير كافي للتسبب بالمرض".

الدكتور ألفرد هاسيغ، بروفيسور سابق في علم المناعة في جامعة بيرن ومدير مختبر نقل الدم السويسري، يقول أن الضغوط المتعددة على جهاز المناعة تحفّز ردة فعل شديدة، مما يسمح للجراثيم والفيروسات بما فيها HIV أن تتكاثر. وهو يعتقد أن معايير النظام الغذائي السليم يمكنها عكس هذه العملية، ويؤكد على أن "أحكام الموت التي تترافق مع تشخيص الإيدز يجب أن تُمحى تماماً."

الدكتور غوردون ستيوارت، بروفيسور فخري في الصحة العامة جامعة غالاسغو، ومستشار سابق في الإيدز-المنظمة العالمية للصحة، وهو الذي يربط الإيدز في الدول الغربية بأنماط السلوك التي تحمل مخاطر الإصابة بالأمراض الجنسية المُعدية وغيرها... يُشير إلى أن وجهات النظر البديلة هذه تدل ضمنياً على أن الجهود المبذولة لمحاربة الإيدز هي "هدر للجهد وإنفاق دون جدوى".

معظم الموقّعين، كالدكتور هينك لومان، بروفيسور الكيمياء والفيزياء الحيوية في Free University in Amsterdam، يستنكر بشدة الأسطر المُهملة من البحث التي تتضمن الحالات الخالية من HIV ويقول:
"هناك العديد من المصابين بالإيدز لكنهم لا يحملون الفيروس HIV، وعدد كبير من الناس مصابون بـ HIV لكنهم غير مصابين بالإيدز."
"هاتان الحقيقتان تعنيان أن فيروس الإيدز المفترض أمر بسيط جداً.. وأن أسباباً أخرى هامة وقابلة للاختبار مسؤولة عن إتلاف جهاز المناعة والوصول في نهاية المطاف إلى الإيدز، هذه الأسباب يجب أن تصبح جزءاً هاماً من أبحاث مرض الإيدز."

العديد من العلماء يرون أن الحرب ضد الإيدز قد خرجت عن مسارها الصحيح بالتركيز على HIV حيث "اندمجت الفرضية بحد ذاتها مع تعريف الإيدز" كما قال الدكتور كاري مولليس، الفائز بجائزة نوبل للسنة الماضية في الكيمياء... "عندما يمرض الناس ويكون HIV موجوداً أو يُعتقد بوجوده، يُسمى المرض حينها إيدز، أما عندما لا يوجد HIV فيُسمى باسم آخر...!"
د. مولليس، الذي اخترع اختباراً وراثياً يُستخدم حول العالم من قبل باحثي الإيدز، يقول:
"إن نظرية HIV وطريقة تطبيقها مليئة بالتزوير والتخمين ولذلك ليس لها أي قيمة ولا تُقبل كنظرية طبية"... ويعتقد أن الإيدز ينشأ من "مستوى عالي من التعرض للفيروسات والجراثيم البشرية".

روبرت ماڤير، خبير استشاري في العناية الصحية ومؤسسات التأمين، ونائب رئيس مدير أبحاث شركة Mutual Benefit Life Insurance Co العملاقة، يوافق على أن دمج HIV مع تعريف الإيدز: "قد خلق ارتباطاً قوياً مُفتعلاً مليئاً بالحشو والتزييف".

هاري روبن، بروفيسور في علم الأحياء الجزيئي والخلوي، جامعة كاليفورنيا-بيركلي، يعلن نفسه: "محايداً تجاه HIV، لم يتم البرهان على أن الإيدز يُسبب من عدوى HIV، ولم يتم أيضاً إثبات أن هذا الفيروس يلعب أي دور مهما كانت الأعراض!".

وهناك موقّع إيطالي، الدكتور فابيو فرانشي، متخصص في الطب الوقائي والأمراض المُعدية في تريستي، يوضح قائلاً: "إنني لست حيادياً، إنني مقتنع تماماً بجميع مناقشات البروفيسور بيتر دوسبيرغ."
دوسبيرغ، بروفيسور في البيولوجيا الجزيئية جامعة كاليفورنيا-بيركلي، ومؤسس مجموعة إعادة النظر، يقول أن HIV غير مؤذي، ويرى أن إساءة استخدام الأدوية الطبية والتكميلية الطويلة الأمد، هو السبب الرئيسي للإيدز.
بالإضافة إلى الدكتور بيرنارد فورشر، المتأكد تماماً من براءة HIV، وهو كان المحرر الإداري لـ Proceedings of the National Academy of Sciences يقول:
"إن تقييم فرضية HIV يتراوح بين نظرية (الهواء الفاسد) يسبب الملاريا، ونظرية (العدوى الجرثومية) تسبب البري بري والبلاغرا {الناتجان عن نقص التغذية}....!! إنها خدعة قد أصبحت حيلة تدرّ الملايين..."

بول رابينو، بروفيسور في النثروبيولوجيا، جامعة كاليفورنيا-بيركلي، وهو الذي أجرى مقابلة مع دوسبيرغ بعد أن أصبح "مخدوعاً بردود الفعل العاطفية الشديدة" بأفكاره، كما يزعمون، لم يجد أي جواب شافي لأسئلته:
"لقد تابعتُ حالة الناعور و HIV بدقة لأنها كانت الحلبة الأقل تعرضاً للاتهامات الأخلاقية. وقد فشلت جميع محاولاتي للحصول على موافقة من أجل الاطلاع على البيانات أو إيجاد أي دراسة مراقبة بصرامة."

وعالم آخر من بيركلي، الدكتور ريتشارد سترومان، بروفيسور فخري في علم البيولوجيا الخلوية والجزيئية، قلق حيال ما يحصل: "بازدياد وضوح مشاركة عوامل أخرى غير HIV في الإيدز، فإن معظم الجهد في البحوث يستمر بالتركيز على الفيروس".

هارڤي بيالي، محرر الأبحاث في مجلة BioTechnology نيويورك، ولديه اطلاع جيد على البيولوجيا الجزيئية ودراسات الأمراض الاستوائية في غربي أفريقيا، يشدد على أن "الإيدز" في أفريقيا يمكن أن يُعزى معظمه إلى التدهور الاقتصادي، وتدنّي العناية الصحية، وتطوّر أمراض مُعدية مقاومة للأدوية... "كل هذه الأشياء يمكنها أن تشرح بالضبط ماذا يحصل، ومن الأفضل لنا التشديد على تحسين الصحة العامة بدلاً من قول أن الفيروس HIV يسبب العدوى والأمراض."

العديد من الموقّعين يقولون أنه بغضّ النظر عن سوء توجيه طاقات البحث، إن نظرية HIV قد سبّبت ضرراً نفسياً رهيباً.. ويقول المستشار النفسي بول لينباك، Eastern Oregon State College:
"إن حماية ودعم فرضية HIV واعتمادها كشيء واقعي مثبت، يسبب ضغوطاً نفسية لا داعي لها، وكثيراً من الأذى العاطفي، وربما تعتبر كجريمة نفسية."...قاتل الجسد مقتول بفعلته.. وقاتل الروح لا تدري به الأمم.....
ميشيل إيلنر، رئيس Heal (Health Education AIDS Liaison)، based in New York City معالج وطبيب في التنويم المغناطيسي قد عمل مع آلاف الناس المصابين بـ (الخوف من الإيدز) كمخاوف وقيود نفسية تبرمج الفكر، وهو يقول:
"لقد شاهدتُ الرعب المستمر والبرمجة الفكرية التي تؤدي إلى الإصابة بالمرض ثم الموت، عند الناس المشخصين أنهم يحملون الفيروس ومعرّضون للإيدز... إنني متأكد من الفرضية التي تقول أن الاستخدام طويل الأمد للأدوية الكيميائية هو السبب الرئيسي لما يُدعى الآن بالإيدز، وهذا قابل جداً للإثبات أكثر بكثير من افتراض أن الإيدز ينتج عن فيروس."

طبقاً لمفهوم داڤيد ميرتز، فيلسوف في العلوم University of Massachusetts، Amhers، الـ HIV هو "وسيلة للرفاهية والترف" تلاقي احتياجات العديد من المجموعات القوية المسيطرة: الباحثون المتنافسون للحصول على الشهرة المحلية والعالمية بعد فشل الحكومة الأميركية في "الحرب ضد السرطان"، حملات المطالبة بحقوق اللواطيين المدنية "اللذين أرادوا اعتبار الإيدز كـ(قاتل متساوي الفرص)"، والجناح اليميني "الذي أراد وسيلة لترسيخ فكرة (غضب الله) الذي تخيّلوا أنه مُنزل على اللواطيين".
إذا كان ميرتز على حق، فهل سينتهي هذا الوهم يوماً ما؟؟
البروفيسور هيرمان كاتون، رئيس مدرسة applied ethics at Griffith University، Brisbane، Australi، يعتقد أنه سينتهي... وستنهار وجهة النظر التقليدية كما يقول "لأنها تُخفق في الاختبارات العملية. ولن يظهر أي لقاح مضاد، ولا أي معالجة فعالة. وهذا الإسراف والإعلان المزيف سيستنفذ مصداقيته من تلقاء ذاته."

"عندها يجب على العلماء أن يتوصلوا إلى تفاهم مع الحقيقة المرّة، أن وباء الإيدز كان سراباً صُنع من قِبل العلماء الذين آمنوا بأن الكمال والسعادة يمكن الحصول عليهما من تكديس الأموال الطائلة، الشهرة، والألعاب السياسية".....


للمزيد:

COMMENTS

اخبار ميت غمر

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل "ميت غمر" .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر "ميت غمر دقهلية"، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي "ميت غمر الدقهلية" الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ. مع تحيات اسرة موقع ميت غمر - Mit3'mr الإخباري لتغطية "اخبار ميت غمر" الدقهلية, اخبار ميت غمر, اخبار ميت غمر اليوم, حوادث ميت غمر اليوم. 


تم نقل هذا الخبر, والمصدر هو المسؤل عن صحة هذا الخبر , اذا كان لديك اى استفسار او طعن فى هذا الخبر, برجاء مراسلتنا, "ميت غمر" - Mit3'mr  "ميت غمر الدقهلية" محرك بحث اخبارى "#ميت_غمر" و يخلي مسئوليته الكاملة عن محتوي الخبر او الصور, وانما تقع المسئولية علي الناشر الاصلي للخبر و المصدر كما يتحمل الناشر الاصلى حقوق النشر و وحقوق الملكية الفكرية للخبر "ميت غمر". تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وليس عن طريق احد محرري الموقع من مصدره الاصلي, وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم, وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر، ونحن نرحب باي اتصال بخصوص الاخبار المنشورة تبعنا, لاننا موقع محايد ونرحب بكل الاراء. ويقدم موقع "ميت غمر | Mit3'mr" الإخباري، خدمة لاستقبال شكاوى القراء والعمل على حلها مع المسئولين من خلال رقم الواتس آب 01110177023.

الاسم

100 قصة وقصة من حياة النبي,26,57357,1,آثار ميت غمر,13,اﺑﻦ ﻋﺒﺎﺱ,1,اتميده,1,أثاث و ديكورات,21,أجهزة كهربائية ومنزلية,4,أحد أشهر المؤرخين المعاصرين,1,احمد زويل,1,أحمد عيسي المعصراوي,1,أخبار عالمية,25,اخبار عالمية,1,أخبار ميت غمر,1164,اخبار ميت غمر,893,اخبار ميت غمر، اخبار عاجلة، قرية دماص، قرية بهيدة، ميت غمر,2,اخبار ميت غمر، ميت غمر,1,اختفاء,1,إدارة الوقت,1,ادارة كهرباء ميت غمر,1,ادارة مرور ميت غمر,1,ادارة ميت غمر التعليمية,1,أدوية بيطرية,1,اذربيجان,1,ازدراء الأديان,1,استخراج جواز السفر,1,اسطوانات تعليمية,14,إسلامي,99,اسواق ميت غمر,1,أشغال يدوية,4,اطفال,2,اعارات,1,اعارة,1,اعارة الازهر,1,اعارة المعلمين,1,اعطي الأجير حقه قبل أن يجف عرقه,1,اعلان وظائف,9,أغاني أطفال,1,إفشاء أسرار الزوجية,1,أفلام,46,أفلام كارتون,16,أكاديمية الشرطة,1,الادارة التعليمية بميت غمر,1,الإدارة الزراعية بميت غمر,1,الإدارة الصحية بميت غمر,1,الادارة الصحية بميت غمر,1,الإدارة العامة للمعلومات والتوثيق,1,الأرز,1,الارز الصيني,1,الاستغفار,2,الإسكان الاجتماعي,1,الإسلام,17,الاطفال الصغار,1,الإقامة السياحية في تركيا,1,الاقامة في تركيا,1,ﺍﻻ‌ﻟﺒﺎﻧﻲ,1,الأنفلات الأمنى والفوضى,1,الانقاذ النهرى بالدقهلية,1,الأهلي,1,الأهلي وأتلتيكو مدريد,1,الأوراق المطلوبة لاستخراج جواز السفر المصري,1,الأوقاف,1,الباعه الجائلين,1,ألبان,1,البث المباشر,49,البث المباشر لقناة,2,البحث الجنائى,1,البر التانى,1,البر التاني,1,البطاطس,1,التجار,1,التسجيلات القرآنية,1,التعليم,2,الثقه بالله,1,الجرائم الالكترونية,1,الجريدة الرسمية,1,الجزيرة الوثائقية,1,الجن,1,الحج 2018,1,الحزب الوطني,1,الحكم الدولي,1,الحكومة الالكترونية,1,الحماية المدنية,1,الحياة اليوم,1,الدجاج,1,الدقهلية,4,الدواجن,1,الدوره الشهرية,1,الربح من الانترنت,4,الرزق,1,الرعد,1,الركن الروحاني,56,الرياح التوفيقى,1,الرياح التوفيقي,1,الزقازيق,2,الزواج,1,السجل المدنى,1,السكة الحديد,1,السكك الحديدية,1,السلخانة,1,السنطة,1,السيرة الذاتية,2,الشحات محمد أنور,1,الشكاوى,1,الشيخ محمد متولي الشعراوي,1,الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية,1,الصلاة,1,الطب البديل,34,العاب,1,العمل في اذربيجان,1,العمل في تركيا,1,العنوسة,1,الفائزين بقرعة الإشراف على الحج,1,الفراعنه,1,الفرعون,1,الفطيم,1,القافلة الطبية,1,القرآن الكريم,18,القصر الثقافي,132,القصص القرآني,13,القوافل الطبية التابعة للأزهر الشريف,1,القيم والآداب الإسلامية للصغار,2,الكابتن جهاد جريشة,1,الكلاب الضالة,1,الكلية الحربية,1,اللبن الرائب,1,اللبن الرايب,1,اللحوم والأسماك الفاسدة,1,اللواء نبيل ابو النجا,1,المخابرات المصرية,1,المخدرات,1,المدارس اليابانية,1,المدرسة الإعدادية,1,المدرسة الفكرية,1,المرأة,2,المراكز الإدارية,1,المركز التكنولوجي,1,المستشفى الجامعى بالمنصورة,1,المسطحات المائية,1,المصحف المرتل,1,المصريون القدماء,1,المطبخ,16,اﻟﻤﻼﺋﻜﺔ,1,الملازم أول/ إبتسمات محمد عبد الله كريمة,1,المنح الدراسية,1,المنصورة,1,المنصورة الجديدة,1,المنطقة الاستثمارية بمدينة ميت غمر,1,المنطقة الصناعية بجمصة,1,المهندس محمد كمال اسماعيل,1,النادى الرياضى,5,النادي الرياضي,42,النايل سات,1,النقد الأجنبي,1,النيابة الإدارية,1,الهجرة,1,الهجرة بطرق غير شرعية,1,الهمة العالية,1,الهند,1,الهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة,1,الوحدة المحلية,1,اليهود,1,اليوم المفتوح للتوظيف,1,أم المؤمنين,1,ام بي سي,1,امتحانات الثانوية,1,أمن دوله,1,أندرويد,8,اندرويد,1,انفلونزا الطيور,1,أوقاف الدقهلية,1,أول متطوعة في الجيش المصري,1,أولادنا,84,إيان ليوبولد,1,باتا المحطة ميت غمر,1,برامج,3,برامج انتي فيروس,1,بشالوش,1,بشلا,3,بطاقة الرقم القومي,1,بلعام بن باعوراء,1,بنزينة الشريف,1,بنك فيصل الاسلامى,1,بنها,1,بنين,1,بهيده,1,بوابة الشكاوي الحكومية,1,بيع المصنوعات بميت غمر,1,تأخر سن الزواج,1,تاريخ ميت غمر,91,تأشيرة,2,تأشيرة الامارات للمصريين,1,تامول,1,تأهيل لسوق العمل,77,تجارة المخدرات,1,تحميل نموذج السيرة الذاتية,1,تحويل ورد الي pdf,1,ترامادول,1,تربية الدواجن,1,ترعة ثانونه,1,ترعة زغلولة,1,تساهيل,1,تسريع الالعاب,1,تسريع الكمبيوتر,1,تشخيص أعطال السيارات وإصلاحها,1,تصاريح العمل,1,تطبيقات,3,تطبيقات اندرويد,3,تفهنا,1,تفهنا الأشراف,3,تقلبات هرمونية,1,تمثال أثرى,1,تنمية بشرية,42,تهديد الأهالى بالسلاح,1,تيم فيور,1,ثورة شكندح,1,جامعة الازهر,1,جامعة المنصورة,1,جامعة ملبورن,1,جبن فاسدة,1,جداول امتحانات المرحلة الاعدادية,1,جدول امتحانات,2,جدول امتحانات 2018,1,جدول امتحانات المرحلة الإبتدائية,1,جدول امتحانات وزارة التربية والتعليم,1,جمال الدين عطية,1,جمعية تحسين الصحة,1,جمعية كنوز الخير,1,جمهورية القهوة,1,جهاز العروسة,4,جوازات ميت غمر,1,حارة اليهود,1,حارس خاص,1,حالة تعد,1,حديقة العائلات,1,حرم النيل,1,حريق,2,حريمي,28,حزب,1,حصة الخبز,1,حضانات ومدارس,2,حقوق المرأة,1,خالد عجاج,1,خبار عاجلة،,1,خدمات,2,خديجة بنت خويلد,1,خطف الاطفال,1,دار دَوِّن للنشر والتوزيع,1,دار ضيافة مرضي السرطان,1,دار فرست للنشر والتوزيع,1,درجة الماجستير في ألمانيا,2,دقادوس,12,دقيق بلدى مدعم,1,دليل السفر والسنكحة,23,دليل ميت غمر,23,دماص,2,دنديط,5,دورات تدريبية,94,ديربي ميت غمر,1,رئيس الوزراء,1,رئيس مركز ومدينة,1,رئيس وحدة محلية,1,رخصة القياده الدولية,1,ﺭﺳﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ,1,رفعت للمقاولات الهندسيه والمعماريه,1,روسيا,1,زفتى,3,زفتي,1,زنيب الغزالي,1,زي افلام,1,ساندي,1,سحر هاشمي,1,سرقة,1,ﺳﻔﻴﺮ ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺎ,1,سكربت,8,سميو مقام,1,سنتماي,2,سندبسط,1,سيارات الإطفاء,1,شارع البحر,1,شارع الصاغة,1,شارع بنت ايوب,1,شارع مكة,1,شاهد البث المباشر,1,شبابنا,457,شخصيات غمراوية,5,شركات الادوية فى مصر وظائف خالية,1,شركات سياحة بميت غمر,2,شركة اباتشى للبترول,1,شركة اديداس,1,شركة الدقهلية للدواجن,1,شركة الكهربا,1,شركة بادكو,1,شركة بافاريا,1,شركة جهينه,1,شركة دار الهندسة,1,شركة شمال الدلتا لتوزيع الكهرباء,1,شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالدقهلية,1,شركة ميت غمر للغزل,1,شكاوى وبلاغات المواطنين,1,شهادة أمان,1,شونة حديد,1,شيرين رضا,1,صحفي,1,صراع بين الخير والشر,1,صلاح عطية,1,صلاح عيسى,1,صلاح عيسي,1,صلاح نصر,1,صمم توسعة الحرمين الشريفين,1,صهرجت الكبرى,6,صوت الرعد,1,صيدلية,1,صيدناوى ميت غمر,1,ضابط شرطة,1,طب الاطفال,7,طريق جمجرة,1,طريق ميت غمر- أجا,1,طفلك,1,طلب التأشيرة,1,طوارئ,1,عائلة الزفتاوى,1,ﻋﺎﺻﻢ ﺑﻦ ﺛﺎﺑﺖ,1,عبد المجيد نافع,1,عُتُلٍّ بَعْدَ ذَٰلِكَ زَنِيمٍ,1,عريان يوسف سعد,1,عزيزة محمد الأفغانية,1,عصابات خطف الاطفال,1,عصابة,1,عظماء القانون,1,عمر أفندي,1,عمر افندى بميت غمر,2,عمرة الفتيس الاتوماتيك,1,عمرة المحرك,1,عنوان نادى السيارات,1,غسيل كلوي,1,فتاة قاصر,1,فراخ مجمدة,1,فروع مكتب تساهيل في مصر,1,فن,3,فوائد اللبن الرايب,1,فوتوشوب,2,فول وطعميه,1,فيزا,1,فيزا اذربيجان للمصريين,1,فيزا الامارات,1,فيزا تركيا,3,فيزا تركيا للمصريين,3,فيس بوك,7,قاعة أفراح,1,قاعة افراح,1,قبر السيدة خديجة بنت خويلد,1,قرى ميت غمر,19,قري ميت غمر,11,قرية,2,قرية أتميدة,1,قرية البوها,1,قرية بشلا,2,قرية بهيدة,1,قرية دنديط,3,قرية سنتماى,1,قرية سنتماي,3,قرية كفر الشراقوه,1,قرية كفر النصر,1,قرية كوم النور,1,قرية ميت يعيش,1,قسم التعقيم,1,قش الارز,1,قش الرز,1,قصة التاجر وحبة العنب,1,قصر ثقافة نعمان عاشور,1,قصر ثقافة نعمان عاشور بميت غمر,1,قصرثقافة نعمان عاشور,1,قصص,13,قصص نجاح,69,قطعة ارض سكنية,1,قناة اون اي,1,قنوات تليفزيونية,50,قنوات هندية,2,قوافل طبية,1,قوالب ورد بريس,2,كازيون ميت غمر,1,كاشير,1,كتب,1,كتب تلوين,23,كتب تلوين للأطفال,1,كراسنودار,1,كفر الشيخ,1,كفر المقدام,1,كفر سرنجا,3,كفر شكر,1,كفر ميت العز,1,كليات الجامعة الالمانية,1,كلية الحقوق,1,كلية الدراسات الإنسانية,1,كليه الإعلام,1,كمبيوتر,46,كندا,1,كنيسة مارجرجس بميت غمر,1,كورس من شركة هيواندي,1,كورسات تنمية بشرية,59,كوم النور,7,كيف أختار زوجة المستقبل,1,كيف اختار زوجتي,2,كيف تختار الزوجة الصالحة,1,كيف تختار زوجتك,1,لجنة,1,لعب اطفال,1,مئذنة مسجد الغمراوي بميت غمر,1,ماركت,4,ماس كهربائى,1,مؤسس أول مجموعة قتالية بالفرقة 999,1,مؤسسه العنانى للتنمية‎,1,ماكينة,1,مباحث التموين,1,مبادرة,1,مبادرة صوتك مسموع,1,مباراة الاهلي واتلتيكو,1,مبالغ مالية,1,مبت غمر,1,مجالسة الصالحين,1,مجدي مهنا,1,مجلس المدينة,2,مجلس مدينة ميت غمر,2,مجلس مركز ومدينة ميت غمر بمحافظة الدقهلية,1,مجموعة شركات ومصانع العربى,1,مجموعة كتب Tom Denton,1,محافظ الدقهلية,2,محافظ الدقهليه,1,محافظ القليوبية,1,محافظة الدقهلية,1,محطة معالجة المياه,1,محل أدوات منزلية,1,محلات شنط وأحذية,4,محمد عبد الله عنان,1,محمد كمال عبد الحليم,1,محمود أحمد الحفني,1,مدارس ميت غمر,2,مدرسة التجارة بنات بميت غمر,1,مدرسة التربيه الفكريه,1,مدرسة جيهان السادات بميت غمر,1,مدرسة ميت غمر للتعليم الاساسي‎,1,مدير الإداره التعليميه,1,مديرية التضامن الاجتماعي,1,مدينة ميت غمر,1,مراكز لإعداد محفظى القرآن,1,مركز الاورام بميت غمر,1,مركز الشرطة,1,مركز شرطة ميت غمر,4,مركز طب الأسرة,1,مركز طب الأسرة بكوم النور,1,مركز ومدينة ميت غمر,3,مزرعة دواجن,1,مسابقة,1,مسابقة مديرية التربية والتعليم,1,مستريح ميت غمر,1,مستشفى الصفوة,1,مستشفى كلى ومسالك مركز ميت غمر,1,مستشفى ميت غمر,7,مستشفي ميت غمر,2,مستشفى ميت غمر القديم,1,مستشفى ميت غمر القديم المهجور,2,مستقبل وطن,1,مسجد,1,مسجد الروضة ميت غمر,1,مشاريع افترإفكت,2,مشاهير تربوا فى ملاجئ,1,مشاهير ميت غمر,25,مشتشفى ميت غمر,1,مشروع جمعيتي,1,مشروعات صغيرة,22,مشغل,1,مصالح حكومية,12,مصانع - ورش - شركات,2,مصر للسياحة ميت غمر,1,مصطفى مدبولي,1,مصمم جرافيك,1,مصنع المواسير,1,مصنع ميت غمر,3,مطور اندرويد,1,مطور برامج,1,مطور ويب,1,معاون مباحث ميت غمر,1,معرض القاهرة الدولي للكتاب,1,معرض الكتاب,1,مفاتيح الرزق,1,مقابر دقادوس,1,مكامير الفحم,1,مكتب البريد,1,مكتب التامينات الاجتماعية بميت غمر,1,مكتب الشهر العقارى,1,مكتب العمل,1,مكتب بريد دقادوس,1,مكتب بريد ميت غمر,1,مكتب تصاريح العمل بميت غمر,1,منح,6,منح دراسات عليا ممولة بالكامل,2,منح دراسية,20,منح دراسية 2018,8,منحة فودافون,1,منظومة الفرامل الهوائية,1,مهاجم ميت غمر,1,مواد دراسية,22,مواقع توظيف في اذربيجان,1,مواقف ضحك,9,موظفين صرافة,1,مول,4,مياه الشرب والصرف,1,مياه الصرف الصحي,1,ميت العز,3,ميت الفرماوى,1,ميت القرشى,1,ميت غمر,1591,ميت غمر 24,6,ميت غمر الان,19,ميت غمر الدقهلية,12,ميت غمر اليوم,9,ميت غمر دقهلية,10,ميت غمر زمان,2,ميت غمر شارع التجارة,1,ميت غمر،,2,ميت غمر، اخبار ميت غمر,4,ميت غمر، اخبار ميت غمر، كوبرى زفتي، الكوبرى الفرنساوى,1,ميت غمر، كفر المقدام,1,ميت محسن,1,ميت ناجى,1,ميت يعيش,1,ميدان فاطمة الزهراء,1,نائب البرلمان,1,نادى السيارات الدولى بالقاهرة,1,نادى المحامين بميت غمر,1,نادى المعلمين بميت غمر,1,نادى المهندسين بميت غمر,1,نادى ميت غمر الرياضى,1,نادى ميت غمر الرياضي,2,نادي نقابة المعلمين,1,ناشيونال جيوغرافيك,1,نستله ووتر,1,نصائح تربوية,2,نعمان عاشور,1,نقاط تموينيه,1,نموذج السيرة الذاتية,1,نوادي,3,نوادي بميت غمر,3,نوادى رياضيه,2,نوادى ميت غمر,1,ﻧﻴﻮﺩﻟﻬﻲ,1,هتك عرض,1,هجرة,1,همت مصطفي,1,هنجملها,1,هنداوي للنشر,1,والد المغنية رتيبة الحفني,1,وحدة الغسيل الكلوي,1,وحدة الكلى بمستشفى ميت غمر,1,وحدة غسيل كلوي بكوم النور,1,وزارات وهيئات حكومية,11,وزارة الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية,1,وزارة الداخلية,2,وزارة الري,1,وزارة الزراعة,1,وزارة الكهرباء والطاقة,1,وزارة المالية,1,وزير التربية والتعليم,1,وزير التموين والتجارة الداخلية,1,وظائف,45,وظائف الجامعة الالمانية,1,وظائف القوي العاملة,1,وظائف المعهد القومى للمعايرة,1,وظائف النشرة القومية للتشغيل,1,وظائف اليوم,7,وظائف اهرام الجمعة,3,وظائف بترول,1,وظائف بنك مصر,1,وظائف حديثي التخرج,6,وظائف خالية,392,وظائف خريجين كليات التجارة,1,وظائف شركة,1,وظائف شيف,1,وظائف صيادلة,1,وظائف صيدليات العزبى,1,وظائف كازيون,1,وظائف للصيادله في مصانع الادويه,1,وظائف مبيعات,1,وظائف مترو ماركت,1,وظائف مجلس الدولة,1,وظائف محاسبين,2,وظائف محاسبين حديثى التخرج,2,وظائف هيئة الطاقة النووية,1,وفد من ولاية New Brunswick,1,وكيل وزارة الشباب والرياضة,1,وكيل وزارة الصحة,1,ويسترن يونيون,1,يحيي الفخراني,1,يوسف علام,1,adidas,1,Advanced CV Analysis,1,aljazeera doc,1,Apk,2,Azerbaijan,1,B4U Live,1,BAVARIA,1,Bootable,1,CCleaner,1,CV Checker,1,Dawen Publishers,1,dvlottery,1,Elserafy,1,Engineer,1,ESMT Berlin,1,FiLMiC Pro,1,Free Online CV Review & Evaluation,1,FUN,60,Graphics Card,1,Green Card,1,Group Policy,1,Happy New Year 2018,2,Hide these specified drives in My Computer,1,Hindawi Publishing,1,Ian Leopold,1,internship,1,mbc,1,MBC 2,1,Mit Ghamr,2,National Geographic,1,New Brunswick,1,NFS Rivals,1,Nitro Pro,1,Nitro Pro Enterprise,1,NVIDIA,1,ON E,1,Otlob,1,pcunlocker,1,Razer Game Boost,1,Salah Ateya,1,SHAREit,1,TeamViewer,1,wake up Project,44,Windows Password Reset,1,Youssef Allam Group,1,zee aflam,2,Zee Alwan,1,zee cinema,1,
rtl
item
ميت غمر: الإيـدز... مؤامـــرة من الصمــــت
الإيـدز... مؤامـــرة من الصمــــت
http://4.bp.blogspot.com/-NbgOJE67fsQ/VMwkwXXiijI/AAAAAAAAB0E/SM7UvzdOyWg/s1600/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%8A%D9%80%D8%AF%D8%B2...%2B%D9%85%D8%A4%D8%A7%D9%85%D9%80%D9%80%D9%80%D8%B1%D8%A9%2B%D9%85%D9%86%2B%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%85%D9%80%D9%80%D9%80%D9%80%D8%AA.jpg
http://4.bp.blogspot.com/-NbgOJE67fsQ/VMwkwXXiijI/AAAAAAAAB0E/SM7UvzdOyWg/s72-c/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%8A%D9%80%D8%AF%D8%B2...%2B%D9%85%D8%A4%D8%A7%D9%85%D9%80%D9%80%D9%80%D8%B1%D8%A9%2B%D9%85%D9%86%2B%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%85%D9%80%D9%80%D9%80%D9%80%D8%AA.jpg
ميت غمر
http://www.mit3mr.com/2015/02/blog-post_6.html
http://www.mit3mr.com/
http://www.mit3mr.com/
http://www.mit3mr.com/2015/02/blog-post_6.html
true
8528734411394006890
UTF-8
Loaded All Posts Not found any posts VIEW ALL Readmore Reply Cancel reply Delete By Home PAGES POSTS View All RECOMMENDED FOR YOU ركن الأرشيف بحث جميع المواضيع لا يوجد موضوع مشابه لطلبك Back Home الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت Sun Mon Tue Wed Thu Fri Sat يناير فبراير مارس إبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر Jan Feb Mar Apr مايو Jun Jul Aug Sep Oct Nov Dec just now 1 minute ago $$1$$ minutes ago 1 hour ago $$1$$ hours ago بالأمس $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago more than 5 weeks ago Followers Follow THIS CONTENT IS PREMIUM لو سمحت قم بالمشاركة ليظهر لك الروابط Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy